Loader

تقرير عن المؤتمر الدولي “النفس المطمئنة” بمناسبة الذكرى السنوية لرحيل المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الامام الخميني(قدس سره).

أفاد القسم الاعلامي في مركز الثقافة الاسلامية بفرانكفورت بأن قاعة اجتماعات المركز شهدت إقامة المؤتمر الدولي “النفس المطمئنة” بمناسبة الذكرى السنوية لرحيل المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الامام الخميني (قدس سره).
حضر المؤتمر الذي أقيم يوم السبت المصادف 04.06.2022 ما يزيد عن مئة شخص من محبي المرجعية الدينية وشخصية آية الله العظمى السيد الامام الخميني (قدس سره) من مختلف الجنسيات كالالمانية والافغانية والعراقية واللبنانية و… .
بدأ المؤتمر بتلاوة آيات من الذكر الحكيم تلاها الحاج حيدر العلي ثم كلمة إمام ومدير مركز الثقافة الاسلامية بفرانكفورت الشيخ محمود خليل زادة رحب فيها بالحاضرين وبيّن بعض خصائص شخصية الامام الخميني وشكر المشاركين على حضورهم الفاعل.
الكلمة الاولى كانت لقنصل الجمهورية الاسلامية في فرانكفورت السيد مهدي باباكاظمي، حيث تحدث عن دور الامام الخميني في إيجاد ايران المعاصرة. وجاءت الكلمة الثانية في هذا المؤتمر لحجة الاسلام والمسلمين د. الشيخ حيدر الساعدي من العراق، حيث تحدث باللغة العربية عن ابعاد شخصية الامام الخميني. تلت ذلك فقرة الشعر في رثاء الامام الخميني ألقاها د. مصطفى كاتوزيان.
وتحدث الشيخ اسد الله أكبري من افغانستان إمام مركز الامام السجاد علیه السلام عن الابعاد العرفانية لشخصية الامام الخميني. وخُتم المؤتمر بكلمة باللغة الالمانية ألقتها ربى مرتضى من أصول لبنانية تناولت فيها حركت الامام الخميني بصفتها مرآة لنهضة الامام المهدي (ع) .
وشهد المؤتمر بث مقاطع حول حياة وفاة الامام الخميني (قدس سره) باللغة الفارسية والعربية نالت اعجاب الحاضرين. وانتهى البرنامج بتقديم الطعام ثم صلاة المغرب والعشاء جماعة.

No Comments

Post A Comment